عملية زراعة الأسنان – الفرق بين زراعة الأسنان الفورية و التقليدية

  • بادئ الموضوع سارة العولقي
  • تاريخ البدء
سارة العولقي

سارة العولقي

Administrator
عملية زراعة الأسنان.jpg


خسارة الأسنان أمر مزعج و تسبب الكثير من الإحراجات لأصحابها. حيث تؤثر على المظهر الجمالي للأشخاص و تجعلهم يفقدون إبتسامتهم الساحرة. و لتعويض تلك لخسارة يلجأ الكثيرون إلى إجراء عملية زراعة الأسنان.

لكن في بعض الأحيان، تكون فترة الإنتظار للحصول على أسنان جديدة أمر غير مريح بتاتاً. خاصة إذا كان السن المفقود في الجزء الأمامي الظاهر للجميع مما يسبب مواقف محرجة للشخص و بالذات الصغار بالسن والشباب. لهذا السبب تعد زراعة الأسنان الفورية خياراً رائعاً للعديد من المرضى.

دعونا نتطرق أكثر إلى الفرق بين زراعة الأسنان الفورية و التقليدية.

الفرق بين زراعة الأسنان الفورية و التقليدية

الفرق بين زراعة الأسنان الفورية و التقليدية.jpg

لفهم ماهية زراعة الأسنان الفورية بشكل أفضل، من المهم أولاً أن نفهم كيف تتم زراعة الأسنان بالشكل التقليدي.

* زراعة الأسنان التقليدية

في عملية زراعة الأسنان التقليدية يتم خلع السن التالف و شق اللثة لعمل ثقب في عظم الفك. حيث سيتم وضع الغرسة المصنوعة من معدن التيتانيوم الآمن و سريع الإلتحام مع العظم.

بعد فترة 3 إلى 6 أشهر عندما تلتئم الغرسة مع عظم الفك (الإلتحام العظمي) يتم تركيب الدعامة التي ستدعم التاج. في هذه الأثناء سيقوم الطبيب بأخذ طبعات أو قوالب خاصة للأسنان للوصول إلى الشكل النهائي للسن الجديد.

يتم تركيب تاج مؤقت لمدة 4 إلى 6 أسابيع بينما تستمر الأنسجة في الشفاء و تجهيز التاج الدائم. و أخيراً بعد إنقضاء هذه المدة يتم تركيب التاج أو السن الصناعي بشكل نهائي.

* زراعة الأسنان الفورية

زراعة الأسنان الفورية هو عندما يتم حفر اللثة بحجم 2 ملم وتركيب التاج على الغرسة بنفس الوقت الذي يتم فيه خلع السن. تم تطوير هذه التقنية إستجابة لتزايد طلب المرضى في الحصول على علاج أسرع في وقت أقصر كما أنها لا تشمل أي تدخل جراحي.

تتم هذه العملية في غضون 3 أيام فقط ولا يصاحبها ألم كبير كالطريقة التقليدية لأنه لا يتم فيها شق وخياطة اللثة.

زراعة الأسنان الفورية أم التقليدية؟ ما هو الأفضل و ما هي الحالات المناسبة؟

لتحديد عملية زراعة الأسنان الأنسب، يقوم الطبيب بتقييم صحة الفم و حالة المريض الطبية. و على ضوئها يقوم بإختيار العلاج الذي سيوفر أفضل النتائج للمريض. يتم القيام بالأشعة المقطعية ثلاثية الأبعاد لمعرفة حالة العظم، التي تٌمكن من تحديد المكان الأمثل لوضع الزرعة.

في بعض الأحيان قد يكون من الأفضل اختيار عملية زرع الأسنان الفورية أو التقليدية على حسب حالة اللثة، كثافة العظام و حالة الأسنان المجاورة.

مثلاً، إذا كانت العظام ضعيفة أو توجد مشاكل في اللثة، أو بعض الحالات الطبية، فقد يكون من الأفضل القيام بزراعة الأسنان التقليدية. حيث يتم وضع الغرسة و السماح لها بالألتحام مع عظم الفك، و بعد 3 أشهر يتم تركيب تاج الزرع.

كما يوصى بهذه الطريقة لأي شخص يواجه مشكلة في تناول الأطعمة اللينة لفترة من الزمن. أو من يجد صعوبة في الإمتثال لتعليمات الرعاية بعد الزراعة.

أما إذا كان المريض لا يشكو من أي من هذه المشاكل، قد يكون زرع الأسنان الفوري خياراً أنسب. خاصة عندما يكون من الممكن إزالة الأسنان المتضررة دون التأثير على العظام و اللثة أكثر من اللازم.

أغلب حالات الزرعات الفورية الناجحة عادة ما تكون في الأسنان الأمامية و السبب يعود إلى بعدها عن الأطباق أثناء تناول الطعام.

ولكن في حالة زراعة الأسنان بشكل فوري في الأسنان الخلفية فإن أهم عامل لنجاحها – إلى جانب كثافة العظم و صحة اللثة والنسيج – هو تجنب أكل الأشياء القاسية و عدم تعريضها للإطباق بشكل قوي خلال الأشهر الأولى للزراعة.

لماذا يجب الإنتظار لمدة 3 أشهر في زراعة الأسنان التقليدية؟

السبب في ذلك هو الموضع الذي سيتم تركيب الغرسة (الزرعة) فيه. بمعنى أخر، في الطريقة التقليدية يتم وضع الغرسة في العظام الطري (الإسفنجي) حيث يجب الإنتظار ل 3 أشهر حتى تلتحم الغرسة مع العظم.

بينما في الطريقة الفورية يتم تثبيت الغرسة في العظم الصلب الذي يقع تحت العظم الطري وهذا يضمن إلتحام سريع مع العظام.

مميزات و فوائد زراعة الأسنان الفورية

يفضل الكثير من الأشخاص عملية زراعة الأسنان بالطريقة الفورية لقصر مدتها و سرعة الشفاء. توجد أيضاً مميزات أخرى لهذا الطريقة و المتمثلة في:
  • تدخل جراحي أقل مقارنة بالطريقة التقليدية و بالتالي ألم أقل.
  • أقل تكلفة.
  • تعطي مظهر جمالي أفضل للمريض.
  • زرع الأسنان الفوري يسلط ضغطاً أقل على الأنسجة الرخوة و يسبب ضرراً أقل.
  • الحفاظ على أنسجة اللثة و العظام.
عيوب زراعة الأسنان الفورية
  • تتلخص عيوب زراعة الأسنان الفورية في عدم خبرة الطبيب أو الجراح مما يؤدي إلى إلحاق الضرر بالفك.

  • إحتمالية حدوث العدوى.

  • عدم الإلتزام بالتعليمات بعد العملية و إتباع العادات المضرة يؤثر سلباً على النتائج و يزيد من نسبة فشل العملية.
مؤهلات القيام بعملية زراعة الأسنان الفورية

هناك شروط معينة يجب أخذها بعين الإعتبار للتمكن من إجراء عملية زراعة الأسنان بالطريقة الفورية. و منها ما يلي:
  1. صحة اللثة و النسيج المحيط.

  2. حالة الأسنان المجاورة.

  3. أن لا يكون مصاب بأمراض القلب.

  4. أن يخضع للعلاج الإشعاعي.

  5. أن لا يكون مصاب بهشاشة العظام فكثافة العظام يجب أن تكون مناسبة للزراعة الفورية.

  6. أن لا تكون قوة الإطباق على الأسنان أثناء الأكل عالية. و هذا ما قمنا بتوضيحة في الفقرة السابقة عن عوامل نجاح الزراعة الفورية للأسنان الأمامية و الخلفية.

  7. أن لا يكون مصاب بداء السكري. فمرضى السكري يعانون من تأخر شفاء اللثة و إلتحام الغرسة مع العظام. يجب القيام بالفحص لمعرفة ما إذا كان مستوى السكر منضبط أم لا. إذا لم يكن منضبطاً فيجب التنسيق مع الطبيب المتخصص لتنظيم مستوى السكر قبل الخضوع للعملية.

  8. أن لا يتبع المريض عادات أكل سيئة. فأحد عوامل زراعة الأسنان هي المحافظة على نظافة الأسنان و الإبتعاد عن الممارسات الخاطئة كالتدخين أو صرير الأسنان.
 
أعلى