فيروس كورونا covid 19 - الأعراض و التدابير الوقائية

  • بادئ الموضوع سارة العولقي
  • تاريخ البدء
سارة العولقي

سارة العولقي

Administrator
فيروس كورونا Covid 19.jpg



مع بداية عام 2020 إنتشر فيروس من نوع جديد يُعرف ب فيروس كورونا COVID-19. أثار هذا الفيروس حالة من الهلع و الذعر بين اوساط الناس حول العالم بسبب سرعة انتشاره و معدل الإصابات المتزايدة.

فما هو هذا الفيروس الفتاك و من أين بدأ إنتشاره؟

ابقوا معنا لنتعرف سوياً على مصدر فيروس كورونا و اعراضه و كيفية إتخاذ الإجراءات اللازمة للوقاية منه.

ما هو فيروس كورونا الجديد COVID-19؟

ينتمي فيروس COVID-19 المعروف بفيروس كورونا إلى فصيلة واسعة من الفيروسات التاجية التي تصيب الحيوانات و البشر. بدأ انتشار الفيروس في شهر ديسمبر عام 2019 في مدينة وهان الصينية في سوق للمأكولات البحرية و الحيوانية. و ذلك تزامناً مع بدء احتفالات رأس السنة الصينية.

فيروسات كورونا تتسم بإستهدافها للجهاز التنفسي و لها أعراض متشابهة مثل نزلات البرد، السعال، الحمى و الإسهال. فمثلاً متلازمة الشرق الأوسط التنفسية MERS و المتلازمة التنفسية الحادة الوخيمة SARS جميعها تنتمي إلى فصيلة فيروس الكورونا.

ما هي أعراض فيروس كورونا COVID-19؟

أعراض فيروس كوفيد 19 مشابهة لأعراض الإنفلونزا. تتمثل تلك الأعراض بالسعال الجاف، الحمى، احتقان الأنف، التهاب حاد في الرئة و صعوبة في التنفس، الإسهال و ألم في العضلات. و في الحالات المتقدمة قد يؤدي إلى الفشل الكلوي.

عند بداية ظهور هذه الأعراض تكون خفيفة و تتطور تدريجياً و من المحتمل أن لا يشعر المصاب بالعدوى. بحسب تصريحات منظمة الصحة العالمية فإن فترة احتضان الفيروس (الفترة بين الإصابة و حتى تظهر نتائج الفحوصات) هي 14 يوماً.

يُنصح أي شخص يعاني من تلك الأعراض التوجه إلى المراكز الصحية لأخذ الإجراءات الطبية اللازمة كما يجب عدم التغاضي عن الأمر على اعتقاد أن تلك الأعراض هي فقط انفلونزا موسمية.
المركز الأوروبي لزراعة الشعر


كيف يمكن التمييز بين أعراض الإنفلونزا و فيروس الكورونا الجديد؟

قد يصعب التمييز بين أعراض فيروس كورونا الجديد و الإنفلونزا حيث أنها تتشابه إلى حد كبير. فيتساءل الناس عن كيفية التفريق بين المرضين لإتخاذ إجراءات السلامة اللازمة.

أفضل طريقة لمعرفة نوع الفيروس هو عن طريق القيام بالفحوصات المخبرية عند بدء ظهور الأعراض المشتركة بين الفيروسين. كما إن فيروس COVID-19 تزداد خطورته وشدته كل يوم بعكس الانفلونزا الذي تقل أعراضها مع الوقت.

الإجراءات الإحترازية للوقاية من الإصابة بفيروس الكورونا

بإتباع بعض الخطوات الأساسية، يمكنك المساعدة في تقليل مخاطر الإصابة بفيروس الكورونا والقيام بدورك لحماية نفسك و الآخرين.
أهم تلك التدابير الوقائية الواجب القيام بها هي ما يلي:

طرق الوقاية من فيروس كورونا.jpg


  • غسل اليدين جيداً:

    توصي منظمة الصحة العالمية بشدة على غسل اليدين بالماء و الصابون و يفضل الصابون ذات الخصائص الكحولية لمدة 20 ثانية. و ذلك لأن غسل اليدين يعمل على قتل الفيروسات.

  • يجب غسل اليدين بعد السعال أو العطس. بعد استخدام المواصلات العامة و قبل تناول الطعام و الطبخ. كما يجب غسل اليدين بعد حمل الحيوانات أو عند رعاية المصابين بالفيروس. عند عدم توفر الماء والصابون يُنصح باستخدام مطهر اليدين الذي يحتوي على نسبة 60 % كحول.

  • عدم لمس الأنف، الفم و الأعين:

    اليدين تلامس الأسطح التي تتواجد فيها الفيروسات و بهذا تتلوث اليدين و عند ملامستك للأنف، العينين أو الفم ستنتقل الفيروسات إلى الجسم عن طريق هذه المنافذ.
  • تغطية الفم والأنف أثناء العطس و السعال:

    عند العطس أو السعال احرص على تغطية الفم و الأنف بالكوع أو باستخدام منديل و التخلص منه بعد ذلك. و هذا من أجل منع القطيرات من الأنتقال إلى الاخرين.

  • حافظ على مسافة مناسبة لا تقل عن متر بينك وبين أي شخص يقوم بالعطس أو السعال.

  • عند الشعور بأعراض المرض ابق في المنزل و قم بالتواصل مباشرة مع أقرب مركز صحي لإعطاءك التوجيهات اللازمة و منع انتشار الفيروس.

  • ابق على اطلاع دائم بالمستجدات عن المرض و متابعة أخبار انتشار الفيروس لتبقى على علم عند وصوله إلى المنطقة التي تسكنها.
كيف ينتشر فيروس كورونا بين الأشخاص؟ و هل ينتقل عبر الهواء؟

ينتشر فيروس COVID-19 في المقام الأول من خلال قطرات الجهاز التنفسي. مما يعني أنه يجب أن يكون الأشخاص على مسافة 4 إلى 6 أقدام من شخص مصاب حتى تنتقل إليهم هذه القطيرات عند السعال و العطس.

من الممكن أيضاً أن يصاب الشخص بالفيروس عن طريق لمس أسطح أو جسم به الفيروس ومن ثم لمس فمه، أنفه أو عينيه. الجدير بالذكر هو أن الأعراض يمكن أن تكون خفيفة، ويمكن أن ينتشر المرض بوضوح قبل أن يدرك الناس أنهم مرضى.

كشفت دراسة نشرت في JAMA عن حالة سيدة في منطقة ووهان تبلغ من العمر 20 عاماً. حيث نقلت العدوى إلى خمسة من أقاربها، على الرغم من أنها لم تظهر عليها أي علامات مرضية.

ما زال هناك الكثير لمعرفة المزيد عن كيفية انتقال فيروس ال COVID-19، والتحقيقات ما زالت جارية.

متى يجب إرتداء الكمامات الواقية؟

كمامات فيروس كورونا.jpg


يوصى بإرتداء الكمامة فقط للأشخاص الذين يقدمون الرعاية الصحية للمرضى و الذين أقاموا في مناطق تم تحديدها بأنها "معرضة للخطر". مثل الصين ، سنغافورة ، إيران ، كوريا الجنوبية ، و إيطاليا و هذا خلال الأيام الخمسة عشر بعد عودتهم.

أيضاً يجب على الأشخاص المصابين ب فيروس كورونا إرتداء الكمامات لتجنب نقبل المرضى إلى الأخرين. لا ينصح بإرتداء الكمامات من قبل الأشخاص الأصحاء و الذين لم يسافروا إلى المناطق المعرضة للخطر لأنه لم يتم إثبات فعاليته.

يقول مدير الصحة جيروم سالومون: "هذا الفيروس لا يطفو في الهواء ولكن ينتقل بواسطة ملامسة أو الإختلاط مع الأشخاص أثناء العطس أو السعال".

ما هي أنواع الكمامات المتوفرة و التي يجب إرتداءها للوقاية من فيروس كورونا؟

هناك نوعان رئيسيان من الكمامات:

1- الكمامة الجراحية: وهي ليست فعالة جداً في الوقاية من انتقال الفيروس.

2- كمامات N95: هو جهاز حماية تنفسي يعمل على ترشيح فعال للغاية للجزيئات المحمولة بالهواء. كما يحظر جهاز التنفس 95٪ على الأقل من الجزيئات الصغيرة (0.3 ميكرون).

3- كمامات حماية الجهاز التنفسي (نوع FFP تعمل على تصفية الأجسام): هذا النوع فعال ولكن مع مدة محدودة للاستخدام. تتكون هذه الأقنعة من قطعة عليها جهاز ترشيح (filter) للبكتيريا و الجسيمات. يحمي هذا الجهاز من أي تلوث محتمل لطرف ثالث عن طريق التنفس.

يوصى بإرتداء هذا النوع للأشخاص المعرضين لخطر كبير، مثل المتخصصين في الرعاية الصحية ممن هم على اتصال مباشر مع المرضى. تتراوح مدة الحماية بين ثلاث وثماني ساعات.
هناك عدة أنواع من هذه الكمامات، مرتبة حسب درجة الترشيح:
  • 78 ٪ من جزيئات FFP1
  • 92 ٪ من جزيئات FFP2
  • 98 ٪ من الجزيئات ل FFP3
إحصائيات انتشار فيروس كورونا حول العالم

يمكن متابعة إحصائيات فيروس كورونا حول العالم عن طريق موقع منظمة الصحة العالمية حيث يتم تجديد الإحصائيات بشكل مستمر.
 
التعديل الأخير بواسطة المشرف:
أ

أسمر رحيم

مشرف أقسام زراعة الشعر
ماشاء الله مقالة رائعة وفي الوقت المناسب شكرا سارة
 
سارة العولقي

سارة العولقي

Administrator
ماشاء الله مقالة رائعة وفي الوقت المناسب شكرا سارة
شكرا أسمر على مشاركتك...اتمنى الكل يستفيد من المعلومات القيمة ومشاركتها مع الاخرين :)
 
أعلى