فوائد الليمون | 6 فوائد صحية عند استهلاك الليمون

#1
فوائد الليمون


الليمون غني بفيتامين C والألياف ومركبات النباتات المفيدة المختلفة. هذه المواد الغذائية هي المسؤولة عن العديد من الفوائد الصحية.

في الواقع، قد يدعم الليمون صحة القلب، والتحكم في الوزن ، وصحة الجهاز الهضمي، و نظارة البشرة.

فيما يلي 6 فوائد صحية تحصل عليها عند استهلاك الليمون:

  1. دعم صحة القلب

    كما نعلم جميعاً أن الليمون يعتبر من الحمضيات التي تعتبر مصدر غني بفيتامين سي.

    توفر ليمونة واحدة ما يعادل 31 ملغ من فيتامين (سي) تقريباُ، والذي يمثل 51 ٪ من المدخول الغذائي اليومي (RDI).

    أظهرت الأبحاث أن تناول الفواكه والخضروات الغنية بفيتامين C يقلل من خطر الإصابة بأمراض القلب والسكتة الدماغية.

    ومع ذلك، فإن فيتامين سي ليس العنصر الوحيد الجيد للقلب. حيث أن الألياف والمركبات النباتية في الليمون يمكن
    أن تقلل و بشكل ملحوظ من بعض مخاطر أمراض القلب.

    على سبيل المثال، كشفت إحدى الدراسات أن تناول 24 جراماً من مستخلص الليف الحمضي يوميًا لمدة شهر.
    يؤدي إلى انخفاض إجمالي مستويات الكوليسترول في الدم.

    كما توجد مركبات نباتية في الليمون - وهي هيسبيريدين Hesperidin وديوسمين Diosmin – تعمل على خفض الكوليسترول.

  2. يساعد في خسارة الوزن

    غالبًا ما يتم الترويج لليمون كغذاء لانقاص الوزن ، وهناك بعض النظريات حول سبب ذلك.

    إحدى النظريات الشائعة هي أن ألياف البكتين القابلة للذوبان تتمدد في المعدة، مما يساعد على الشعور بالشبع لفترة أطول.

    ومع ذلك، عصير الليمون لا يحتوي على البكتين. فإن مشروبات عصير الليمون لن تعزز الامتلاء بنفس الطريقة.

    هناك نظرية أخرى تشير إلى أن شرب الماء الساخن مع الليمون سيساعدك على إنقاص الوزن.
    ولكن من المعروف أن شرب المياه يزيد مؤقتًا من القدرة على حرق السعرات الحرارية. لذلك قد يكون الماء نفسه
    هو الذي يساعد في إنقاص الوزن وليس الليمون.

    تشير نظريات أخرى إلى أن مركبات النبات في الليمون قد تساعد في إنقاص الوزن.
    حيث تشير الأبحاث أن المركبات النباتية في مستخلصات الليمون قد تساعد في منع أو تقليل زيادة الوزن بعدة طرق.

    في إحدى الدراسات، تم إعطاء البوليفينول الليموني المستخلص من قشرة الليموم للفئران المعتمدة على نظام غذائي للتسمين.
    فكانت النتيجة اكتسابهم وزنا أقل و قلة نسبة الدهون في الجسم مقارنة بالفئران الأخرى.

    ومع ذلك، لا توجد دراسات تؤكد آثار فقدان الوزن لمركبات الليمون في البشر.

  3. يمنع تكون حصى الكلى

    حصى الكلى هي كتل صغيرة تتشكل عندما تتبلور المعادن و الأملاح و تتراكم في الكلى.

    حمض الستريك قد يساعد في منع حصوات الكلى. وذلك عن طريق زيادة حجم البول وزيادة درجة الحموضة في البول،
    مما يخلق بيئة أقل ملاءمة لتشكيل حصوات الكلى.

    كما وجدت بعض الدراسات أن عصير الليمون يمنع بشكل فعال حصوات الكلى.
    ولكن النتائج كانت مختلطة لأن بعض الدراسات الأخرى لم تظهر أي تأثير.

    لذلك، تحتاج المزيد من البحوث إلى دراسة ما إذا كان عصير الليمون يؤثر على تكوين حصوات الكلى أم لا.

    كوب واحد أو نصف كوب من عصير الليمون يوميًا قد يمد الجسم بما يكفي من حمض الستريك. ويساعد في منع تكوين حصى الكلى.

  4. الوقاية من فقر الدم

    ينتج فقر الدم عن نقص حاد في نسبة الحديد في الجسم وعدم حصوله على الكمية الكافية من الأطعمة.

    يحتوي الليمون على نسب بسيطة من الحديد. و لكنه في المقام الأول يمنع فقر الدم عن طريق تحسين امتصاص
    الجسم للحديد من الأطعمة النباتية.

    تمتص الأمعاء الحديد (المعروف باسم Heme Iron) من اللحوم والدجاج والأسماك بسهولة شديدة.
    في حين أن الحديد (المعروف ب Non-Heme Iron) من المصادر النباتية لا يتم امتصاصه بهذه السهولة.

    و نظرًا لأن الليمون يحتوي على كلاً من فيتامين C وحمض الستريك. فيمكن تحسين امتصاص الحديد عن طريق
    تناول فيتامين C وحمض الستريك. مما يقي من الإصابة بفقر الدم.

  5. التقليل من مخاطر الإصابة بالسرطان

    اتباع نظام غذائي صحي غني بالفواكه والخضروات قد يساعد في منع بعض أنواع السرطان.

    لقد وجدت بعض الدراسات أن الأشخاص الذين يتناولون الحمضيات يكونون أقل عرضة للإصابة بالسرطان.

    في بعض الدراسات الأنبوبية، وجد أن العديد من مركبات الليمون تقتل خلايا السرطان.
    ومع ذلك، فإنها قد لا تمتلك نفس التأثير على جسم الإنسان.

    يعتقد بعض الباحثين أن المركبات النباتية الموجودة في الليمون - مثل الليمونين والنورينجين.
    يمكن أن يكون لها آثار مضادة للسرطان، ولكن هذه الفرضية تحتاج إلى مزيد من البحث.

    تشير الدراسات التي أجريت على الحيوانات إلى أن D-limonene، وهو مركب موجود في زيت الليمون، له خصائص مضادة للسرطان.

    في دراسة أخرى تم استخدام اللب من الماندرين الذي يحتوي على المركبات النباتية
    (beta-cryptoxanthinو (hesperidin والتي توجد أيضا في الليمون.

    اكتشفت الدراسة أن هذه المركبات منعت الأورام الخبيثة من التطور في الألسنة والرئتين وقولون القوارض.

    تجدر الإشارة إلى أن فريق البحث استخدم جرعة عالية جدًا من المواد الكيميائية.
    أكثر بكثير مما ستحصل عليه عن طريق تناول الليمون والبرتقال.

  6. الحفاظ على صحة البشرة

    فيتامين سي يحمل خواص مهمة للبشرة و يلعب دوراً في تكوين الكولاجين الذي يعمل على شد الخلايا وتجديدها.

    ووفقا لدراسة نُشرت في عام 2014، يمكن أن يساعد فيتامين سي، عند استهلاكه بشكل طبيعي أو يتم تطبيقه موضعياً.
    في محاربة تلف الجلد الناجم عن الشمس والتلوث، وتقليل التجاعيد وتحسين النسيج العام للجلد.
 
أعلى