السمنة وعلاجها

ahmed elsobky

New member
مشكلة السمنة
مشكلة السمنة من أخطر الأمراض التي تؤرق العديد من الناس، فتجعله دائما في حالة عدم الثقة بالنفس وصولاً إلى الاكتئاب، ودائما الطب والبحث العلمي مستمرين في البحث عن الحلول الأمنة لجميع الأمراض ومن بين هذه الأمراض مرض السمنة، فقد توصل الطب إلى عدة حلول لمشكلة السمنة مهما كانت درجتها، وقبل التعرف على هذه الحلول لا بد لنا من معرفة بعض المعلومات عن السمنة.
ماهي السمنة وماأسبابها، وما أنواعها، وما هي مضاعفات السمنة، وما هي الحلول التي تمكننا من التخلص من مرض السمنة؟ كل هذا وأكثر سوف نتعرف عليه من خلال مقالنا التالي ماهي السمنة
السمنة مرض العصر حيث يصيب العديد من الناس وخاصة في الوطن العربي، حيث تعد السمنة زيادة في الوزن عن المعدل الطبيعي للجسم، وإذا كنت تريد أن تعرف إذا كنت مصاباً بالسمنة أم لا فيمكنك احتساب ذلك من خلال قسمة مربع طولك على وزن الجسم، فإا كانت النتيجة أكثر من 25.00 فأنت في مرحلة بداية السمنة، لذلك إذا كنت من مرضى السمنة فانتظر هنا ختى تعرف أكثر.
أسباب السمنة
السمنة من أكثر الأمراض التي نراها كثيراُ في مجتمعاتنا ويرجع زيادة مرضى السمنة إلى عدة أمور هي :
الوراثة: حيث نجد العديد من العائلات يوصفون بالسمنة، وفي هذه الحالة ليس السبب الرئيسي الطعام كما في بعض الحالات العادات الغذائية الخاطئة:
حيث نجد الكثير من العالم العربي يتبع نظام غذائي خاطيء مما يعود عليه بالضرر بعد ذلك أنواع السمنة
سمنة متوسطة: وهي التي تزيد عن الوزن المثالي بمقدار بسيط، أو التي يكون معدل كتلة الجسم أكثر من 25
سمنة متوسطة: وهي التي يكون معادل الجسم أكثر من 30
سمنة مفرطة: وهي التي يزيد معدل كتلة الجسم عن 35 وهذه السمنة بأنواعها قد تصيب الشخاص في جميع المراحل العمرية، وخاصة في سن الطفولة فنجد عادة ماتظهر سمنة الأطفال في السن الصغير بسبب العالمل الوراثي، ولكن لا بد من معرفة السمن وعلاجها في وقت مبكر لأن نتائج علاج السمنة في الصغر تكون أفضل بكثير، ولا ينتج عنها مضاعفات. مضاعفات مرض السمنة مرض السمنة له العديد من المضاعفات التي تجعل السمنة من اخطر الأمراض، ومن بين هذه المضاعفات مرض السكر، والضغط، وارتفاع الكوليسترول، وأمراض القلب، وضيق النفس، والتهاب المفاصل، والعديد من المضاعفات الأخرى التي ليس لها حصر، كما توثر السمنة أيضا على الحمل ففي بعض الأحيان تكون السمنة السبب الرئيسي في عدم الحمل وحدوث العقم. هل للسمنة حل من المؤكد أن كل داء وله دواء، ومرض السمنة مثل باقي الأمراض حيث يبحث الطب دائماً عن الحلول آمنة لكل مشكلة، وأما عن حل مشكلة السمنة فنجد أنه يمكن حلها بعدة وسائل هي نظام غذائي جيد، والرياضة: وهذا الأمر يعد شاق بالنسبة للعديد من المرضى وخاصة الرجال لقضاء معظم اليوم في العمل أو خارج المنزل، وهذا الحل يمكن استخدامه للأصحاب السمنة البسيطة، و لا يمكن استخدامه لأصحاب السمنة المتوسطة أو البسيطة لأن المريض إذا توقف عن النظام فسوف يعود الوزن زائدا عما كان.
التقنيات الحديثة:
وهي مثل الفيزر والليزر والجي بلازما وهذه الأجهزة يتم استخدامها لأصحاب السمنة الموضعية حيث يقوم الفيزر بشفط الدهون ونحت الجسم في منطقة معينة من الجسم وكذلك الليزر أيضاً، وجهاز الجي بلازما يقوم بشد الجلد، فهذه التقنيات الحديثة لها أثر متميز في القضاء على السمنة الموضعية وشد الجلد العمليات الجراحية: وهذه العمليات يمكن استخدامها لأصحاب السمنة المتوسطة والمفرطة مثل عملية بالون المعدة، وعملية التحويل المصغر، وعملية تكميم المعدة، وهذه العمليات متميزة في مجال السمنة وعلاجها، حيث تعد عملية تكميم المعدة هي العملية الأولى للتخلص من السمنة.

\
 
أعلى